دعوة مبهرة:”أضف الى المكتبة”

اعتدت دائماً ان اطلع على كل الرسائل التي تصلني على بريدي الإلكتروني، وقد ثبت لي دوما ان هذه العادة تتيح لي فرصة الاستفادة بالاطلاع على موضوعات مهمة تضيع لو لم اعتني واهتم بما يصلني، وثبت لي صحة ذلك مرات عدة، من بين هذه المرات تلك الرسالة التي أتتني تحت عنوان “أضف للبشرية” والتي قد تعطي انطباعا سريعا انها رسالة من احد المنظمات الخيرية او غيرها من تلك التي تطلب تبرعا ودعما وهو A.Latifامر يشجع على تجاهل الرسالة من اللحظة الاولى، لكن العادة هي ما دفعتني لفتح الرسالة لتتاح لي فرصة الاطلاع على مشروع أراه مهما ويحتاج التبني، وان الاسم الذي اختاره أصحابه له هو جدير به.

“باختصار نحن شباب نحاول أن نقدم لبلدنا وأمتنا شئ يساهم في مسيرة تقدمها, أطلقنا مشروع اسمه “أضف

 للبشرية.. أضف لويكيبيديا” يهدف إلى زيادة المحتوى العربي (الضئيل جدا) على الإنترنت, عبر زيادة عدد المقالات العربية الموجود على الموسوعة الشهيرة مفتوحة المصدر: ويكيبيديا”، هكذا بدأ محمد جمال رسالته لي. وقد عرف نفسه بانه مؤسس مشارك. وهو مهندس كمبيوتر, ومتخصص في تطوير الأعمال Business Development, ساعد في تحويل أول محرك بحث عربي ذكي إلى شركة ناجحة, ويعمل حاليا مع واحدة من أبرز الـ Startups في القاهرة. محمد يعشق الكتابة, ويساعد حاليا في إعداد النسخة العربية من السيرة الذاتية للدكتور حاتم زغلول, المصري الكندي الذي اخترع الواي فاي. وهذه معلومة جديدة لي أظنها تستحق البحث فيها.وكما ترون فان الموضوع بحق يستحق القراءة والمتابعة والدعم. تصفحت الموقع عبر الرابط الذي كان مرفقا بالرسالة، واكتشفت أهمية الموضوع.

توقف المشروع بعد احداث يناير, لاعتقاد أصحابه أن الوقت قد حان ليتركوا فضاءهم الإلكتروني والتركيز على العمل في الأرض, لكن نتيجة الصعوبات والمشكلات التي واجهت مصر اكتشفا  اهمية العودة للمشروع وفي إمكانية إنجاز شئ حقيقي وكبير وضخم للأمة العربية ولو على الشبكة الإلكترونية.

بدأ المشروع في 2008 وكان وقتها عدد الموضوعات العربية على ويكبيديا حوالي 67 ألف موضوع فقط, وكان وقتها عدد الموضوعات باللغة العبرية يفوق هذا الرقم، لذلك قام محمد جمال وزميله في التأسيس هيثم نصار ببناء موقع إلكتروني يشرح فكرة المشروع, وأهمية ويكيبيديا وكيفية الإضافة إليها, وبدأنا الدعاية للمشروع, ولم نتوقع رد الفعل العظيم من مئات الشباب العربي الذي شارك وكتب موضوعات موسوعية مهمة للغاية باللغة العربية, ومنهم نماذج عبقرية مثل مهندسة عراقية أعدت بمفردها 500 موضوع.

انطلقت النسخة التجريبية من موقع مشروع “أضف للبشرية.. أضف لويكيبيديا” صباح يوم الجمعة 1 نوفمبر 2013, ليكون الموقع بأنشطته المختلفة أداة لكل من يرغب إثراء النسخة العربية من الموسوعة العالمية مفتوحة المصدر “ويكيبيديا”. المشروع يهدف للمشاركة في زيادة عدد الموضوعات العربية على ويكيبيديا إلى مليون موضوع, لتصبح اللغة العربية واحدة من أنشط 10 لغات على الموسوعة العالمية. ويوفر الموقع للنشطاء الذين يرغبون في المساعدة على تحقيق هذا الهدف العديد من المصادر والموارد لمساعدتهم, من أول موضوعات ومقالات تعليمية حول كيفية الإضافة للموسوعة وتحرير موضوعاتها, مرورا بقائمة من الموضوعات التي تنقص الموسوعة ليمكنهم البدأ في إضافتها, وكذلك كتب ومقالات تستخدم كمصدر للإلهام لإضافة موضوعات جديدة, وانتهاء بمقاطع فيديو حول كل ما يخص الموسوعة, ومسابقة شهرية لأفضل موضوع تم إضافته عبر نشطاء الموقع. استمرت المرحلة  التجريبية لمدة 3 شهور (تنتهي في 1 فبرااير 2014), وتهدف لاختبار الموقع وخصائصه وتجميع آراء ومقترحات الزوار والأعضاء, قبل إطلاق النسخة المكتملة من الموقع مع (فبراير2014)

استطعنا المساهمة في كسر اللغة العربية حاجز المئة ألف موضوع موسوعي على ويكيبييديا, والتغلب على نظيرتها العبرية.

ويكيبيديا هي موسوعة عالمية مفتوحة المصدر, بمعنى أنك تستطيع مطالعة موضوعاتها مجانا, وتستطيع المشاركة في تحريرها وزيادة محتواها, تحتوي على 30 مليون موضوع مكتوبة بـ 286 لغة (قام بكتابتها متطوعون) ويطالعها 365 مليون شخص حول العالم. عدد الموضوعات الإنجليزية على ويكيبيديا 4.2 مليون موضوع, بينما عدد الموضوعات العربية لا يمثل 1 على 16 من هذا الرقم (236 ألف موضوع), وعندما نعلم أن عدد متصفحي الإنترنت في العالم العربي حوالي 80 مليون مستخدم, وأن 65% منهم (وفقا لشركة مدار لأبحاث الإنترنت) لا يجيدون استخدام الإنجليزية, ندرك أن مستخدم الإنترنت العربي في أزمة معلوماتية, وأن النسخة العربية من ويكيبيديا أمامها الكثير لكي تقدم له ما يشبع نهمه للمعلومات.

بدأ التفكير في مشروع يشجع الشباب العربي على إثراء محتوى ويكيبيديا العربية عام 2008, وقتها كان عدد الموضوعات العربية على ويكيبيديا لا يتجاوز الـ 67 ألف موضوع (بعدد أقل من نظيرتها العبرية!), وتم إطلاق مبادرة “أضف للبشرية.

ويطرح 5 أسباب تحفز زائري الموقع للمشاركة في ويكيبيديا، وهي كما يوجهون حديثهم لزائر الموقع:

أن تكون إيجابي, وتشارك بعلمك/بخبراتك/بأي شئ تعرف عنه, في الموسوعة التي يستخدمها الملايين من العرب.

أن تشارك في عمل حضاري وتنموي كبير, بناء أكبر موسوعة عالمية مجانية توفر المعلومة للملايين دون مقابل, لنترك لأبنائنا من بعدنا مصدر معلومات عربي ثري ومجاني يعتمدون عليه.

أن تضع “اللغة العربية” في الصدراة, مثلها مثل باقي لغات العالم المتقدم.

أن تلفت نظر العالم, إلى أننا نستطيع عمل شئ حضاري ولسنا متراجعين في كل شئ حتى في العمل التطوعي.

أن تثبت لنفسك أنك قادر على القيام بتغيير حقيقي وتنمية حقيقية, ناتج ذلك سيحفز الآخرين ليحذون حذوك.

شاركنا لنصل إلى مليون موضوع عربي على ويكيبيديا.

الهدف هو أن تصبح اللغة العربية واحدة من أنشط 10 لغات على ويكيبديا العربية, مثلها مثل الإنجليزية والفرنسية والإيطالية والإسبانية والألمانية واليابانية, وذلك بالمشاركة في مضاعفة المحتوى الحالي ليصل إلى مليون موضوع عربي. وبهذا “يمكننا معا أن نضع اللغة العربية في الصدارة, مثلها مثل باقي لغات العالم المتحضر والمتقدم” كما قالوا على موقعهم.قم بإضافة موضوع ولو قصير إلى ويكيبيديا (كيف تضيف إلى ويكيبيديا خطوة بخطوة), ستجد عداد يعرض عدد الموضوعات التي شاركت في المشروع حتى هذه اللحظة, لنراقب تقدمنا في الوصول إلى الهدف, ولنتشجع سويا في الوصول إليه.

انا من الذين ينظرون الى ما يذكره موقع ويكبيديا بكثير من الحذر وأظن ان المعلومات الواردة فيه تحتاج دوما الى تدقيق، لكني اعتقد ان الهدف من هذا المشروع جديرة بان يبادر كل منا الى المشاركة باي شكل في دعمه.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s